الهند تقطع الإنترنت على خلفية الاحتجاجات ضد قانون جنسية يستثني المسلمين

قررت الهند قطع الإنترنت في عدد من المناطق بعد احتجاجات ضد قانون جديد مثير للجدل يمنح الجنسية الهندية لمهاجرين غير نظاميين، من غير المسلمين، مع ارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات إلى ستة.
ومن المقرر قطع الإنترنت على ولاية أوتر براديش، والبنغال الغربية، وولاية آسام، ودلهي، حيث تتواصل هذه الاحتجاجات والاشتباكات بين الشرطة والرافضين لهذا القانون.
وقد أدت هذه الاحتجاجات حتى الآن إلى مقتل 6 أشخاص وإصابة 60 آخرين، ولا تزال الأوضاع متوترة في عدد من المناطق.

ويسمح القانون الجديد الذي أقره البرلمان، الأربعاء الماضي، للحكومة الهندية بمنح الجنسية لملايين المهاجرين غير النظاميين القادمين من ثلاث دول مجاورة قبل تاريخ 31 ديسمبر 2014 ، بشرط ألا يكونوا مسلمين، وهذه الدول هي باكستان وبنغلاديش وأفغانستان.

وأثار القانون غضب المسلمين الهنود، كما أنه أثار احتجاجات السكان غير المسلمين الذين يخشون من تدفق المهاجرين الهندوس وغيرهم من هذه الدول.