حذر المحامي حسين دشتي، مدير شركة الامتداد المتكاملة للمقاولات العامة من التعامل مع أي شخص من المقاوليين أو ‏مدعي المهنة، الذين لا ينتمون الى الشركات الرسمية في البلاد، مما يعرض أصحاب المباني الى ‏الوقوع في عمليات إحتيال والغش، حيث وجد في الآونة الأخيرة كثير من الناس يلجؤون إلى ‏هؤلاء الأشخاص ويتم الاحتيال والنصب عليهم.‏
ونصح المحامي حسين دشتي، بالتعامل مع شركات المقاولات الرسمية المختصة وذلك لضمان حقوقهم، ‏وهناك مزايا آخرى من حيث التعامل مع الشركات منها توفر الشروط الجزائية في العقد بين ‏العميل والشركة، والذي يضمن للجهتين اللجوء الى الجهات الرسمية لأخذ حقوقهم في حال إخلال ‏أي من الطرفين في أي بند من بنود العقد المبرم بينهما.‏
وإختتم دشتي بأن شركات المقاولات الرسمية تقدم للعملاء أريحية في تسديد دفعات المبالغ، ‏وإشراف هندسي من المكتب ومقاوليين معتمديين.‏