قال وزير الأشغال العامة م. عبدالرحمن المطوع إن «التشكيل الحكومي في أيد أمينة عند رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك، فسموه أعلم بالوضع ويعرف الوقت المناسب لإنهاء التشكيل الجديد

جاء ذلك خلال زيارة المطوع إلى مشروع جسر دوار البدع على شارع الخليج العربي.

وقال الوزير إن «نواب الأمة والمجتمع الكويتي تلقوا رسالة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد بالسمع والطاعة، وما لنا إلا السمع والطاعة، ولقد رأينا تجاوبا كاملا من نواب الأمة، فسمو الأمير أب للجميع، وهو الأعلم بمصلحة البلد والوضع الأمني في المنطقة

وتابع نقول لسموه «تعليمات سموك على الراس والعين تونسأل الله أن يديم على بلدنا الكويت نعمة الأمن والأمان في ظل القيادة الحكيمة لسمو الأمير وولي عهده الأمين. 

وبين المطوع أن نسبة إنجاز مشروع جسر دوار البدع بين 30 و40 في المئة، وفقا للبرنامج الزمني، ومن المتوقع افتتاح خط من خطوط الجسر عند دوار البدع بداية العام المقبل.

وأوضح أنه قام بزيارة مماثلة الى جسر ودوار المنقف للوقوف على حالة الازدحام المروري التي يشهدها الدوار يوميا، وتم الاتفاق بحضور ممثلين عن الإدارة العامة للمرور على عمل تصاميم لمخارج جديدة كحلول للازدحام المروري اليومي.

وشدد الوزير على حرص الوزارة على تحصيل مديونياتها لدى المقاولين، لذا تم الإيعاز الى جميع القطاعات لحصر جميع المشاريع المتأخرة والمخالفات الموجودة بها لتحصيل الغرامات وفقا للشروط الجزائية الموجودة بالعقود، حيث تم تسييل 13 كفالة أخيرا بكلفة إجمالية 33 مليون دينار.