: أصدرت النيابة العامة قراراً بحفظ القضية المرفوعة من ممثلي قناة سكوب فجر عثمان السعيد، وشقيقها طلال، ضد الشيخ فيصل حمود المالك الصباح، وشقيقيه عبدالله، ومالك، بعد أحداث تدمير قناة سكوب، والتي أسندت النيابة العامة للمتهمين فيها تهم الضرب واطلاق نار وتهديد بالقتل واتلاف عمد في دعوى التي حملت رقم 69/2010 مخفر شرق.

وكانت قناة سكوب قد ألنت يومها من خلال شريط بثته على شاشتها أن مجموعة مسحلة تجاوزت الـ 250 شخصا بقيادة مسؤول دبلوماسي رفيع المستوى قامت باقتحام مبنى قناة سكوب وإتلاف وتكسير الأجهزة والمعدات، كما اعتدت على موظفي المحطة وهددتهم بالأسلحة.